رياضة

الكيني سامي كيتوارا بطلا للنسخة 34 لماراطون مراكش الدولي.

هيمنة مغربية في نصف الماراطون.

 الصافي افيلال / اشرف السليطين الامغاري

عدسة : مهدي بنرحو 

توّج البطل الكيني سامي كيتوارى بطلا للنسخة 34 لمراطون مراكش الدولي محققا توقيت ( 2 س 07 دقيقة و 50 ثانية . فيما كانت الوصافة من نصيب المغربي عمر ايت شيتاشن بتوقيت ( 2 س 08 دقيقة و 45 ثانية . يليه في المرتبة الثالثة مواطنه مصطفى هودادي بتوقيت ( 2 س و 09 د و 30 ث). و بخصوص نصف المراطون رجال العداء المغربي محسن أو طلحة بتوقيت ( 1 س و 01 د و 34 ث) ،و جاء الوصافة عمر اليوسفي حقق توقيت ( 1 س و 01 د و 58 ث ) . فيما كانت الرتبة الثالثة من نصيب بعزة قساوي ( 2 س و 02 د و 03 ث)

أما مراطون السيدات فكانت الهيمنة مغربية أمام قوة و شراسة أمام بطلات من القارة الأفريقية حيث توجت العداءة كوثر فركوس بطلة بامتياز لهذه الدورة و حققت رقما مميزا بتوقيت ( 2 س و 27 د و 58 ث) و المرتبة الثالثة من نصيب فاطمة بوشاتكي بتوقيت ( 2 س و 28 د و 17 ث) المرتبة الثالثة عادت إلى كلثوم بوعسرية قاطعة المسافة بتوقيت (2 س و 29 د و 12 ث ) .

و من خلال النتائج المسجلة في الدورة 34 تبين مدى تألق المغاربة و سيطرتهم و ايضا هيمنتهم المميزة سواء في المراطون أو نصف المراطون و هي حصيلة توحي بأن النداءات و العدائين المغاربة أصبحوا يطلقون باب النجومية و التألق في المراطونات المقبلة .
التصريحات.

كيتوارا بطولة الدورة 34 .أعرب عن سعادته بهذا التتويج الذي اعتبره إنجازا تاريخيا له حققه في مدينة مراكش ، و لم يخفي مدى المنافسة القوية من طرف المغاربة الذين حسب قوله ابهروه بمستواهم المبهر فقال : “السباق كان قوية و لم أتمكن من الانفراد بصدارة الكوكبة إلا في الأمتار الأخيرة من خط الوصول .”

و أشاد بطل النسخة 34 من ماراطون مراكش الدولي بالأجواء العامة التي مر فيها الماراطون من حيث جمالية الطبيعة و جودة الطقس و التنظيم . و خلص اتمنى ان نلتقي هنا مرة أخرى.

محمد الكنيدري رئيس جمعية الاطلس الكبير اعتبر بأن هذه الدورة كانت مغربية بامتياز و أشاد بالمتسابقين الذين شرفوا الماراطون الدولي و ابهروا المنافسين بمستوياتهم العالية و المراتب المتقدمة التي احتلوها و هذا راجع إلى الاستعداد الجيد و ما وفرناه للمشاركين من كل المتطلبات. و خلص الكنيدري أنه إنجاز عظيم و نجاح مستحق للدورة 34 .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى