تعليمثقافة و فن

3 مسرحيات تمثل المغرب في الدورة ال 14 لمهرجان المسرح العربي ببغداد

تمثل ثلاث مسرحيات المغرب في الدورة ال 14 لمهرجان المسرح العربي التي تحتضنها بغداد من 10 الى 18 يناير الجاري ويتعلق الأمر ب”إكستازيا” و”تكنزا قصة تودة” و”كلام”.

وتتنافس مسرحية “إكستازيا” لمؤسسة أرض الشاون للثقافات، وهي من تأليف وإخراج ياسين أحجام و”تكنزا قصة تودة” لفرقة فوانيس المسرحية، من تأليف طارق الربح وإسماعيل الوعرابي وأمين ناسور، وإخراج أمين ناسورو على جائزة سمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي ضمن المسابقة الكبرى للمهرجان التي تتبارى خلالها 13 مسرحية.

وضمن المسرحيات المشاركة في المسابقتين الثانية والثالثة وعددها سبعة مسرحيات، تم اختيار مسرحية “كلام” لمسرح الشامات – المركز الثقافي المنوني، عن نص لمحمد برادة (كلام يمحوه كلام)، وإخراج بوسلهام الضعيف.

وجاء هذا الاختيار بعد أن أنهت اللجنة العربية للمشاهدة والاختيار أعمالها بانتقاء (13) عرضا للتنافس على للمسار الأول للجائزة تتضمن أيضا مسرحيات “الجلاد”، من الإمارات، لمسرح خورفكان للفنون، و”بيت أبو عبد الله”، من العراق، للفرقة الوطنية للتمثيل، و”ثورة” للمسرح الجهوي لسيدي بلعباس، و”حلمت بيك البارح” للمسرح الوطني التونسي، و”حياة سعيدة” لنقابة الفنانين العراقيين.

كما تشمل قائمة المسرحيات المختارة “زغنبوت” لمسرح الشارقة الوطني، و”سدرة الشيخ” لفرقة صلالة الأهلية للفنون المسرحية، و”صفصاف راق”، للفرقة الوطنية العراقية للتمثيل و”صمت “من الكويت، لمسرح سليمان البسام، و”غدا وهناك”، من المسرح الوطني التونسي و”فريمولوجيا” من الأردن.

يذكر أن لجنة الاختيار التي ترأسها المسرحي السوداني يوسف عايدابي ضمت كلا من المغربي. عبد المجيد الهواس ومحمد خير الرفاعي (الأردن) والمعز حمزة (تونس) ومهند هادي (العراق).

وتنظم هذه الدورة من قبل الهيئة العربية للمسرح بالتعاون مع وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية ونقابة الفنانين العراقيين.

وبحسب بيان للمنظمين سيشارك في الدورة ما يزيد على 600 مسرحي من الوطن العربي وبعض دول العالم، من خلال عروض مسرحية وندوات ولقاءات أدبية على مدى تسعة أيام.

وسيشهد حفل الافتتاح تقديم عرض مسرحي عراقي بمشاركة 86 فنانا بعنوان مقامات الحب والسلام.

وسيقدم خلال الدورة 19 عرضا مسرحيا من 10 دول عربية، 13 منها تتنافس على جائزة سمو الشيخ سلطان بن محمد القاسمي، كما تشهد تنظيم مؤتمر فكري بمشاركة 136 فنانا وباحثا، بعنوان (المسرح في الوطن العربي، الآن وهنا. مساءلة المسارات والتحولات والأصداء).

وسيشهد حفل الختام تكريم 34 من الفائزين في مسابقات الهيئة العربية للمسرح في التأليف، والبحث العلمي لأعوام 2020-2023.

يذكر أن الدورة ال 13 لمهرجان المسرح العربي أقيمت بالدار البيضاء، من 10 إلى 16 يناير 2023.

وصرح إسماعيل عبد الله أمين عام الهيئة العربية للمسرح بمناسبة هذا الحدث أن العروض المشاركة في دورة بغداد “مهمة وتطرح أسئلة حارة في فضاءات الحرية والعدل وحقوق الإنسان، وتدافع عن الحياة وعن الخير، حاملة رؤى فنية رفيعة ومبتكرة وتتناول قضايا كونية وعربية، كما تطرح رؤى معاصرة لإعادة إنتاج فنوننا الشعبية وثقافتنا”.

وأضاف أنه في الدورة 14 سيشاهد العالم وعي المسرحيين العرب واشتباكهم مع المسار التاريخي لأمتهم وأوطانهم والإنسانية، وسيشاهد أن المسرحيين العرب يقدمون له رؤاهم الجمالية والفكرية والفلسفية،مشيرا الى ان فالمسرح العربي غادر المقطورة وصار يساهم في توجيه القاطرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى