مجتمع

تحسيس يستهدف “مركز الطفولة” بمراكش

آراء- مراكش

اختتمت، الأحد بمركز حماية الطفولة في مراكش، مبادرة نظمت على مدى يومين من طرف الجمعية الجهوية “باركا إدمان”، و”المنظمة المغربية للوحدة الوطنية”، لفائدة 180 مستفيدا من نزلاء المركز، وضمت ورشات توعوية حول خطورة الإدمان على المخدرات، وسبل التخلص منه.

وخلال هذه المبادرة التحسيسية، المنظمة بشراكة مع مركز طب الإدمان الملاح، تحت شعار: “علاجكم فرحتنا”، قدمت للنزلاء والنزيلات شهادات وتجارب تقربهم من خطورة المخدرات، ونماذج مدمنات سابقات استطعن التغلب على إدمانهن والتخلص منه وتمكن من شق طريقهن في الحياة من جديد بشكل، وتحقيق ذواتهن من خلال التركيز على مختلف فرص التعليم والتكوين المتاحة بمركز حماية الطفولة.

وركز المتدخلون خلال هذه الدورة على حث المستفيدين على الابتعاد عن الإدمان، مشددين على ضرورة التشبث بالحق في التعليم والنجاح في الحياة، وهو الأمر الذي لا يتأتى سوى بالابتعاد عن كل الظواهر السلبية، مؤكدين أن ما يعيشه نزلاء المركز ليس سوى مرحلة صعبة يجب تجاوزها بالعزم على استئناف الحياة بشكل أحسن، بعد استغلال الفرص الاستدراكية التي توفرها الدولة للأطفال في وضعية صعبة.

وسعت المبادرة التحسيسية التي أطرتها مؤسسة محمد الخامس للتضامن، بدعم من وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، ووزارة التضامن والإدماج الاجتماعي والأسرة، والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، ووزارة الإدماج الاقتصادي والتشغيل والكفاءات، إلى التحسيس والتوعية بمخاطر المخدرات، واستقطاب الفئات المدمنة للاستفادة من المواكبة وإعادة الإدماج بمركز طب الإدمان، وترسيخ قيم التربية السليمة وإدماج الفئات المتضررة من آفة الإدمان في المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى